الرئيسية / اخبار الاقتصاد / تعويم الجنيه وحديث الخبراء عن اللجوء إليه كحل للأزمة الحالية
اراء الخبراء على تعويم الجنيه
الجنيه المصرى

تعويم الجنيه وحديث الخبراء عن اللجوء إليه كحل للأزمة الحالية

الأزمة الاقتصادية التي باتت مصر في حالة مواجهة معها تزداد يومًا بعد الأخر ولعل ذلك يتضح في ارتفاع الأسعار الذي يلاحظه كافة المواطنين ويظهر بشكل واضح على أغلب السلع ولعل ارتفاع سعر الدولار والذي بدأ يتجاوز الثلاثة عشر جنيهًا في السوق السوداء أحد الأسباب الرئيسية في هذه الأزمة خاصة وأنه كلما ارتفع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه كلما ازدادت الأزمة وتطرق العديد من الخبراء للحديث عنها يومًا بعد الأخر ولعل فكرة تعويم الجنيه باتت مطروحة من خلال حديث العديد من الخبراء الاقتصاديين عن هذه الفكرة وهي موضوع تعويم الجنيه.

معلومات أكثر حول فكرة تعويم الجنيه وكيفية حدوث ذلك:

من خلال المعلومات التي يذكرها الخبراء في المجال الاقتصادي فيتضح من حديث بعضهم أن ما يعد تعويم للجنيه قد حدث بالفعل ولعل ذلك في سياق قلة توافر الدولار مع زيادة الطلب عليه والسبب الذي أدى لذلك هو النقص في الدولار كعملة ولعل أسباب النقص مختلفة من بينها قلة العائد الصادر عن الإيرادات الخاصة بقناة السويس وكذلك نقص وقلة الحركة التجارية بشكل عام والمعروف أن ما يؤثر على السوق النقدية هو العملية التي تخص العرض والطلب وقد تضطر الحكومة في أي دولة إلى اتخاذ إجراء يتعلق بتعويم العملة وهذا يتوقف على الآلية التي تتبعها الحكومة في هذا الأمر.

ولعل بالنسبة لمصر ولموضوع تعويم الجنيه في مصر فالأمر يعتمد على نقتطين أو آليتين وهما أو أولهما ما يطلق عليه تعويم حر للجنيه بحيث يكون يتحدد سعر الجنيه وفقًا لتغيره مع الزمن أما النوع الثاني فهو ما يعد تعويم مدار أي يتم العمل على أن يتحدد سعر العملة وفقًا لما يُعرف من آليات للعرض والطلب مع الإمكانية لأن يكون هناك تدخل من البنك المركزي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *