الرئيسية / اخبار الصحة / المهندس شريف اسماعيل يصدر قرار باسناد الكشف المبكر عن فيروس سي و العلاج لوزارة الصحة
فيروس سي
رئيس الوزراء

المهندس شريف اسماعيل يصدر قرار باسناد الكشف المبكر عن فيروس سي و العلاج لوزارة الصحة

يعد فريوس سي من ضمن الفيروسات الخطرة علي حياة الانسان لو تم اكتشافها بمرحلة متأخرة ، حيث ان الفيروس يصيب الكبد بالتليفات و خلل بالوظيفة الخاصة به داخل جسم الانسان ، الامر الذي عرض حياة المصابين الي الخطر الشديد و الوفاة ببعض الاحيان ، و سعيا من الحكومة المصرية لخفض نسبة المصابيين بفيروس سي داخل مصر ، و ذلك من خلال الكشف المبكر عن المرض و ايضا توفير العقارات الخاصة بعلاج فيروس سي باسعار متناسبة للمواطنين و العلاج علي نفقة الدوية ، فاليكم اهم الاخبار الخاصة بمرضي فيروس سي و القرارات الصادر من الحكومة المصرية بشأنهم .

رئيس الوزراء المصري يسند مهمة الكشف المبكر عن فيروس سي الي وزارة الصحة

قام رئيس الوزراء المصري المهندس شريف اسماعيل باصدار قرار خاص باسناد الكشف المبكر عن فيروس سي لدي المصابين و الخطة القومية الخاصة بالمسح الطبي الشامل للفيروس الي وزارة الصحة ، حيث ان من اولوليات تلك الخطة القومية هو الكشف المبكر عن الفيروس لدي المواطنين المصابين بالمرض ، و علاجهم علي مختلف محافظات جمهورية مصر العربية حيث سيتم الامر من خلال فحص معملي للعمل علي اكتشاف الاجسام المضادة للفيروس ، و قد اكد علي انه سيجري ذلك الفحص لمن هو فوق الثامنة عشر من العمر و قد اكد القرار علي انه سشمل العديد من الفئات و منهم جميع المرضي المحتجزين داخل المسشتفيات الحكومية علي مستوي الجمهورية .

و ايضا جميع الموظفين و العاملين بالقطاع الحكومي بالاضافة الي الطلبة الجامعيين المستجدين ، و ايضا ممن يترددون علي بنوك الدم من اجل التبرع كما انه سيجري الفحص علي من يقومو باستخراج جوازات للسفر و جميع المسجونين بالسجون المصرية ، و قد اكد القرار الصادر علي انه لا بد و ان يتم العمل علي احترام الحقوق الدستورية للفئات المذكورة ، و ان لا يتم المساس بها مهما حدث و قد الزم ذلك القرار كافة الجهات الحكومية و ايضا المستشفيات المثول لقرارات وزارة الصحة و السكان ، بشان مكافحة فيروس سي علي مستوي الجمهورية .

علي ان تلتزم كل من المستشفيات الحكومية بضرورة فحص كافة المترددين عليها و ايضا الهيئات الحكومية بالبلاد لبيان الاصابة بفيروس سي من عدمة ، و ضرورة الالتزام بالقوانين الصادر من قبل وزارة الصحة و العمل بها في ذلك النطاق ، كما ان القرار قد الزم كافة الجامعات علي مستوي جمهورية مصر العربي بالعمل علي فحص كافة الطلاب المستجدين ، و الزام السجون كافة باجراء الامر ذاتة علي المسجونين ، كما انه في حالة اصابة اي من الفئات المذكورة يتم علي الفور التعامل معهم و راسال الاوراق الخاصة بهم الي اقرب مركز لعلاج فيروس سي ، و التابعة للمركز القومي لمكافحة الفيروسات الكبدية او التامين الصحي .

و في السياق ذاتة فقد اعلن الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة علي انه سيتم توقيع الكشف الطبي علي كافة الطلاب المستجدين ، و قد اكد نصار علي ان الكشف سيكون ضمن المبادرة التي قد تم اطلاقها داخل الجامعة ” جامعة القاهرة خالية من فيروس سي ” ، حيث ان الكشف عن الفيروس و التحليل الخاص به سيتم علي كافة الطلاب مجانا ، علي ان يتم متابعة الحالات التي تثبت اصابتها بالفيروس و العلاج سيكون مجاني ، و الهدف من الامر ان تكون الدفعة الجدية لدي الجامعة خالية من المرض علي ان يتم انشاء ملفات صحية لكافة الطلاب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *