الرئيسية / اخبار التعليم / حقيقة تأجيل الدراسة 2016 الى شهر أكتوبر
حقيقة تأجيل الدراسة
وزارة التربية و التعليم 2016

حقيقة تأجيل الدراسة 2016 الى شهر أكتوبر

قام عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك في فترة الأيام القليلة الماضية بتداول عدد من الأنباء حول تأجيل الدراسة للعام الدراسي الجديد الي أول أيام شهر أكتوبر المقبل , سعد عدد كبير جدا و خاصة من جانب الطلاب بهذا الخبر حتي و إنهم لم يتأكدوا من صحته الي الآن و بعد أن تم تداول الخبر بشكل كبير و وصل الي عدد كبير جدا و الي أن وصل صداه الي وزارة التربية و التعليم خرج الدكتور الهلالي الشربيني ليقوم بالرد علي حقيقة هذا الخبر و يوضح هل هذا الخبر صائب أم خاطئ وذلك ليوضح الأمر لجميع الطلاب بعد انتشار الخبر بشكل سريع جدا بينهم .

رد وزير التربية و التعليم عن حقيقة تأجيل الدراسة

و بشأن ذلك قام الدكتور الهلالي الشربيني بتوضيح الأمر لجميع الطلاب , و قام سيادته بالتأكيد علي أن الخبر عار تماما من الصحة و أن الوزارة لا نيه لها لأن تقوم بتاجيل الدراسة للعام الجديد , و أكد ايضا أن الدراسة سوف تبدأ في الموعد الذي قامت وزارة التربية و التعليم بتحديدة مسبقا و هي أن تبدأ الدراسة للعام الدراسي الجديد 2016-2017 في يوم السبت الذي سوف يوافق الرابع و العشرين من شهر سبتمبر المقبل , أو في يوم الأحد الخامس و العشرين من شهر سبتمبر أيضا و هذا بالنسبة للمدارس التي تتخذ من يوم السبت إجازة و يبدأ الإسبوع الدراسي بالنسبة لها من يوم الأحد .

و بعد أن قام السيد الوزير بتوضيح حقيقة أمر تأجيل الدراسة لأول شهر أكتوبر المقبل قام بالتأكيد علي أن الوزارة في هذه الفترة مستمرة في طباعة الكتب الدراسية الجديدة و أنها قريبا سوف تكون جهزة لإرسالها لكل الإدارات التعليمية الموجودة داخل المحافظات الختلفة ليتم توزيعها علي الطلبة مع بداية العام الدراسي الجديد , و الجدير بالذكر أنه تم تم تحديد موعد بداية الدراسة للعام الجديد بعد أن تنتهي الإجازة الخاصة بعيد الأضحي المبارك بإسبوع كامل أي أنه لا يوجد أي سبب لتقوم الوزار ببناء أي معلومات عليه ليتم تأجيل الدراسة أكثر من هذه المدة .

و قام وزير التربية و التعليم بتوجيه رسالة للجميع بتحري الدقة التامة عند التعرض لأي نوع من الأخبار و أنه لابد من عدم الانسياق ورائها من دون أي مصادر موثوقة حتي لا يقع الجميع تحت الإشاعات المغرضة التي يتم نشرها هذه الأيام و خاصة علي مواقع التواصل الاجتماعي , و أكد انه من الممكن أن يقوم أي شخص بكتابة أي خبر و يكون عار تماما من الصحة لإثارة البلبلة في وسط الجميع من دون أي داعي  و لكن الدور المهم الواجب اتخاذه فقط هو الحصول علي الأخبار من مصادر موثوقة , و بشأن الدراسة للعام الجديد تم التأكيد علي أن هذه الفترة يتم فيها عمل عدد من الترميمات الخاصة داخل المدارس لتستقبل الطلاب علي أكمل وجه للعام الدراسي الجديد .

أراء عدد من الطلبة حول خبر تأجيل الدراسة

أكد عدد من الطلبة أنهم قاموا بعرفة الخبر من خلال صفحات أصدقائهم علي موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك , و قاموا بالتأكيد علي أنه في بداية الأمر قاموا بتصديقة إلا أنهم تراجعوا عندما لم يجدوا أي مصدر موثوق فيه لتصديق الأمر , و أكدوا أن تأجيل الدراسة من عدمه أصبح لم يفرق معهم في شئ و ذلك لأن اعتمادهم الأكبر أصبح يصب علي الدروس الخصوصية في ظل غياب هيبة المعلم داخل المدرسة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *