الرئيسية / اخبار التقنية / البنتاغون تحذر موظفيها من ممارسة لعبة بوكيمون جو اثناء العمل
البنتاغون
البنتاغون تمنع موظفيها من لعبة بوكيمون جو

البنتاغون تحذر موظفيها من ممارسة لعبة بوكيمون جو اثناء العمل

منعت وزارة الدفاع الامريكية ” البنتاغون ” جميع مواظفيها من تحميل لعبة بوكيمون جو علي اجهزتهم الذكية و ممارسة اللعبة اثناء وقت العمل الرسمي حيث هناك العديد من الاسباب التي دفعت الوزارة لذلك المنع بالاضافة الي الاسباب الامنية منها رغبة الشعب الامريكي الذي يدفع الضرائب في ان يستخدم موظفي الدولة هواتف العمل فقط في تقضية غايات العمل كما اشار غوردون تاونبريدج مسئول شئون الصحافة بالوزارة.

في الإمكان تصور عدد من الأسباب التي تجعل ذلك أمرا متهورا”. وأضاف “أبعد من الجانب الأمني، أعتقد أن الناس الذين يدفعون ضرائب سيروق لهم أن تكون الهواتف الموضوعة في تصرف الموظفين الحكوميين مستخدمة لغايات العمل قبل أي شيء آخر”.

و قد حذرت في وقت سابق عدد من المنشآت العسكرية الامريكية مواظفيها من مخاطر استخدام لعبة البوكيمون جو في القواعد العسكرية للدولة و خاصة في الاماكن القريبة من مدرجات اقلاع الطائرات الحربية، و قد وضح بعض مسئولي وزارة الدفاع الامريكية ان لعبة بوكيمون جو تعتمد علي تقنية الواقع المعزز مستخدمة ميزة تحديد المواقع ” GBS ” و كاميرا الهاتف مما يساهم في مساعدة الجواسيس الاجانب في معرفة اسرار الوزارة و تحديد الاماكن الموجود بها الملفات السرية الخاصة بالوزارة، كما انها تساعد هلي الكشق عن البيانات الشخصية لمسئولي الوزارة الذين يملكون امكانية الاطلاع علي المعلومات السرية الحصرية و التي لم يكشف عنها لاي شخص بالعالم.

و قد تفاجأ المواطنون الامريكيون بقرار وزارة الدفاع الامريكية و ابدوا استغرابهم تجاه هذا القرار من خلال مشاركة العديد من المواطنون لهذا القرار علي مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة و اشاروا بانهم يعتبرون هذه اللعبة هي فقط لعبة للتسلية و قضاء اوقات الفراغ و ليست وسيلة للتجسس و الحصول علي المعلومات السرية للدولة.

النتاغون
مشاركة قرار منع البنتاغون لعبة بوكيمون جو علي الفيس بوك

و الجدير الذكر ان هناك العديد من دول العالم حذرت موظفيها بالمنشآت و الاماكن العسكرية من ممارسة لعبة بوكيمون جو فيها مثل دولة تايلاند حيث اصدرت الحكومة التايلاندية امر بمنع ممارسة اللعبة في الثكنات العسكرية و وزارات الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *