الرئيسية / اخبار مصر / اخبار البرلمان: تشكيل لجنة برلمانية لزيارة المناطق المتضررة من السيول
البرلمان
البرلمان المصري

اخبار البرلمان: تشكيل لجنة برلمانية لزيارة المناطق المتضررة من السيول

كشف الدكتور علي علي عبد العال رئيس مجلس النواب في جلسته العامة المنعقدة اليوم الاحد عن تشكيل لجنة من البرلمان لزيارة المناطق المتضررة من السيول في بعض محافظات البلاد لكي يتم تحديد المسئولين عن هذه الكارثة و المتسبب بها، و اوضح عبد العال بانه سوف تتم محاسبة و معاقبة المسئول عما حدث.

و اثناء الجلسة دارت مناقشة قوية بين الدكتور علي عبد العال رئيس المجلس و وزير التنمية المحلية احمد زكي بدر حيث تسأل عبد العال عن كيفية عدم تحذير الحكومة المواطنيين بعدم المرور علي الطرق التي ضربتها السيول و عدم وجود تنسيق بين الوزارات المختصة و هيئة الارصاد الجوية.

“لماذا لم تنبه الحكومة المواطنين لعدم المرور على الطرق التي ضربتها السيول وما سمعته يؤكد أنه ليس هناك تنسيق بين الوزارات المعنية وهيئة الأرصاد الجوية ويبدو أن الهيئة تخاطب حكومة ووزارات أخرى”

و كان رد بدر بان هناك تنسيق علي اكمل وجه بين الوزارات و الهيئات المختصة و هيئة الارصاد الجوية حيث ان السيول كان متوقع حدوثها و علي الرغم من ان كميات الامطار لا يمكن منع اثارها و لكن تستطيع الحكومة التقليل من اثارها، و اوضح بدر ان الظروف الجوية التي تعرضت لها عدد من المحافظات يوم الخميس الماضي طارئة و متوقع حدوث و لكن ما حدث لا يمكن ان يحد من اثرها.

“الظروف الجوية التي شهدتها بعض المحافظات يوم الخميس الماضي طارئة.. مش هنقول غير متوقعة.. لا كانت متوقعة ولكن ما حدث لا يمكن أن يمنع الأثر

و اشار بدر الي استعدادات الحكومة لمواجهة هذه السيول من خلال تفعيل غرفة عمليات و لجنة الطوارئ في مجلس الوزراء و تطهير السيول و لكن كمية الامطار و السيول كانت كبيرة في يوم واحد حيث بلغت كمية مياه السيول و الامطار في محافظة البحر الاحمر خلال يوم واحد الي 100 مليون متر مكعب و هي كمية لا تستطيع اي سدود تحملها و اشار الي تحرك الحكومة بسرعة لمواجهة اثارها.

“وتم عمل الاستعدادات في هذه السيول وتفعيل غرف عمليات ولجنة طوارئ بمجلس الوزراء.. وتم تطهير مخرات السيول.. لكن ما حدث في هذه الأيام هو نزول السيول والأمطار ووصلت في يوم واحد يوم الخميس الماضي في محافظة البحر الأحمر إلى أكثر من 100 مليون متر مكعب من المياه في يوم واحد حسبما ذكرته التقرير، وهو أمر لا يمكن أن تتحمله أي سدود، وتم تحرك الحكومة بشكل سريع لمجابهة الأثر”

و ضرب بدر مثال علي ذلك ما حدث في الولايات المتحدة الامريكية علي الرغم من امتلاكها امكانيات هائلة لمواجهة هذه الحوادث لكن الكوارث الطبيعية مثل اعصار كاترينا قد دمر مدن كاملة لان هذه النوعية من الكوارث تكون اكبر من اي استعدادات و تجهيزات.

“رأينا ما حدث في الولايات المتحدة رغم كل الإمكانيات الموجودة هناك إلا أن الكوارث الطبيعية أطاحت بمدن كاملة والكوارث الطبيعية أكبر من أي استعدادات”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *