الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن القراءة بالعناصر للطلاب والطالبات
موضوع تعبير عن القراءة
كلمات مصطفى محمود عن القراءة

موضوع تعبير عن القراءة بالعناصر للطلاب والطالبات

نقدم للطلاب وكذلك الطالبات في المراحل التعليمية المختلفة موضوع تعبير عن القراءة وذلك بالعناصر الخاصة بالموضوع حتى يمكنهم الاستفادة من ذلك والعمل على موضوعات مشابهة في حال تم طلب هذه الموضوعات منهم في المدارس.

العناصر:

أهمية القراءة بالنسبة للإنسان

ماذا يمكن أن نقرأ

لماذا يجب علينا الاهتمام بالقراءة

القراءة وتقدم الشعوب

المجالات التي يمكن القراءة فيها

أقوال مأثورة عن القراءة

الموضوع:

للقراءة أهمية كبرى في حياة الفرد والمجتمع حيث أنها تساعد الفرد على أن يصبح مثقفًا ومن ثم يعمل على تنمية بلده ومجتمعه بشكل أو بأخر، وللقراءة أهمية كبيرة حيث أنه يمكن للفرد أن يقرأ في المجال الذي يفضله من ناحية عمله بهذا المجال أو يمكنه القراءة في أي مجال آخر يمكن أن يضيف له سواء في حياته العملية أو حياته الشخصية في تعامله مع البشر، وعادة ما يمكن للشخص قراءة أي شيء يقابله سواء كان صحيفة أو كتاب أو رواية أو مجلة وحتى إن كانت مجرد ورقة وجدها وعليها معلومة يمكنه أيضًا قراءتها حيث أن القراءة تنمي الفكر بطريقة مختلفة وإذا كان هناك شخصان أحدهما يقرأ والأخر لا يقرأ يمكن لأي شخص معرفة الفرق بين عقلية كلًا منهما وبين ما يفكر فيه وآليات تفكيره وتنفيذه للمهام المختلفة.

وعادة ما قد نجد من يسأل لماذا يجب على الإنسان أن يقرأ ويهتم بالقراءة وللإجابة على هذا السؤال نجد أن في القراءة فوائد عديدة حيث أنها تعمل على تثقيف الشخص وزيادة وعيه الاجتماعي وتحفزه نحو مزيد من النشاط والعمل والاجتهاد خاصة عندما يقرأ عن قصص نجاح الآخرين مما يعطي الشخص طاقة للعمل على النجاح وتطوير ذاته وبالتالي فالقراءة بمثابة طاقة إيجابية للشخص، ولعل الفكرة تكمن في تربية الطفل على القراءة منذ صغره فهذا يدفعه نحو الابتكار والإبداع ويجعله يحب القراءة منذ عمر صغير مما يجعلها عادة دائمة له كلما كبر في السن، ومن الممكن أن تكون البداية بقراءة قصص الأطفال والروايات المسلية التي تجذب انتباه الطفل خاصة إن كانت قصص تصاحبها ألوان وصور كثيرة مما يدفعه للرغبة في القراءة وشراء الكتب.

المعروف أن القراءة تعمل على تقدم الشعوب وعادة ما نقرأ عن أن المواطنين في الدول الأجنبية والأوربية عادة ما يستغلون وقت فراغهم في القراءة ففي حال انتظار أحدهم في محطة الأتوبيس فقد تجده يمسك بيده كتاب ويقرأ وكذلك في المواصلات أيضًا وهذه الصور قد نجدها منتشرة بالنسبة للمواطنين في الدو الأوربية والأجنبية حيث أنهم يقدرون قيمة القراءة ويدركون أهميتها بصورة كبيرة جدًا في تقدمهم والعمل على زيادة وعيهم وثقافتهم، والأمة التي تقرأ يمكنها التقدم بسهولة نظرًا لكثرة الخبرات التي تستفيد منها من خلال التجارب التي تقرأها وبالتأكيد الشعب الذي يقرأ يختلف بشكل واضح وكبير عن الشعب الذي لا يقرأ ولا يسعى للقراءة أو يفضلها.

وإن كان أي شخص يريد أن يسأل ماذا يمكن أن يقرأ فسيجد أن المجالات مفتوحة أمامه فهناك مجال علم النفس ومجال التنمية البشرية وقصص الخيال والروايات والكتب المتخصصة في علوم الحاسب الآلي وتكنولوجيا المعلومات وغيرها وغيرها من المجالات التي يمكن لأي شخص البدء في القراءة فيها كما أنه هناك مجموعة من المكتبات العامة التي توفر خدمة القراءة من خلال عمل عضوية والاشتراك في المكتبة وذلك إما للجلوس في المكتبة والقراءة بداخلها أو استعارة الكتب والقراءة خارج المكتبة ثم إعادة الكتب للمكتبة مرة أخرى بعد قراءاتها.

أقوال مأثورة عن القراءة:

 

القراءة بلا تأمل كالأكل بغير هضم…….. مثل صيني

الكتاب نافذة نتطلع من خلالها إلى العالم…….. مثل صيني

المرأة كتاب عليك أن تقرأه بعقلك اولا و تتصفحه دون نظر إلى غلافه ..قبل أن تحكم على مضمونه ……… مصطفى محمود

قيل لأرسطو : كيف تحكم على إنسان ؟ فأجاب : أسأله كم كتابا يقرأ وماذا يقرأ ؟….. أرسطو

الكتاب صديق لا يخون……… ديبارو

الكتب هي الآثار الأكثر بقاء على الزمن…….. إمرسون

عندما نجمع الكتب نجمع السعادة…….. فنسنت ستاريت

لا ينمو الجسد إلا بالطعام و الرياضة و لا ينمو العقل إلا بالمطالعة و التفكير…. مثل ألماني

عندما أقرأ كتابا للمرة الأولى أشعر أني قد قسبت صديقا جديدا ، و عندما أقرأه للمرة الثانية أشعر أني ألتقي صديقا قديما……. أوليفر سميث

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *