الرئيسية / اخبار مصر / تفاصيل بلاغ صفحة الشرطة المصرية الذى قدمه نادى القضاه
بلاغ صفحة الشرطة المصرية
المستشار القانونى لنادى القضاه محمد عبد المحسن

تفاصيل بلاغ صفحة الشرطة المصرية الذى قدمه نادى القضاه

من المتعارف عليه ان الشرطة المصرية تمتلك صفحة رسمية على موقع التواصل الاجتماعى الفيسبوك , حيث تقوم من خلالها بنشر كافة المعلومات والتفاصيل الخاصة بها واخر واحدث اخبارها , حتى يتعرف المواطنين عليها , ولكن يبدو ان هناك بعض المساوىء لهذه الصفحة والتى كانت الدافع الاساسى لقيام المستشار القانونى لنادى القضاه , بالتقدم ببلاغ الى النائب العام ضد هذه الصفحة , وقد تضمن هذا البلاغ توجيه الاتهامات المباشرة والصريحة الى القائمين عليها , واليكم التفاصيل .

التفاصيل الكاملة لبلاغ صفحة الشرطة المصرية :

قبل ساعات قليلة من الآن , قام المستشار القانونى لنادى القضاه بالتقدم باحد البلاغات الرسمية للنائب العام ضد الصفحة الرسمية للشرطة المصرية على موقع التواصل الاجتماعى , وقد تضمن هذا البلاغ توجيه الاتهامات المباشرة الى القائمين على هذه الصفحة , والتى جاء فى مقدمتها تعمد الاساءة الى بعض مؤسسات الدولة , وبخاصة تلك التى تتعلق بالسلطة القضائية , فضلا عن محاولات التحريض ضدها , حيث اكد البلاغ المقدم على ان هذه الصفحة تقوم بمحاولات استغلال لأية من الاحداث الارهابية التى تشهدها مصر , وتقوم بتوجيه الاتهامات الى القضاء , وذلك فى محاولة منها لتحريض الشعب ضده , حيث تقوم الصفحة بإلقاء المسئولية الكاملة حول اى حدث ارهابى الى القضاء .

وقد اكد البلاغ الذى تم تقديمه اليوم السبت الموافق العاشر لشهر ديسمبر للعام 2016 , على ان الصفحة تهدف فى المقام الاول الى احداث حالة من الفتنة والوقيعة بين ابناء الشعب المصرى وبين سلطته القضائية وايضا بين مؤسسات الدولة المختلفة , مشيرا فى الوقت ذاته الى ان مثل هذه الافعال من شأنها تلحق الضرر بأمن واستقرار البلاد , بإعتبار ان المؤسسات القضائية من اهم مؤسسات الدولة التى لا يمكن ان تستقيم اية دولة بدونها , وقد استند هذا البلاغ فى تأكيد ما يقوله من خلال بعض العبارات المدونة على الصفحة والتى تم ارفاقها فى البلاغ المقدم  , فضلا عن بعض البوستات التى تضمنتها الصفحة والتى جاءت هى الآخرى لتسىء الى القضاء.

على الجانب الآخر , نفت وزارة الداخلية اية صلة تربطها بين هذه الصفحة , متعهدة فى الوقت ذاته بمعاقبة القائمين عليها الذين قاموا بالاساءة الى القضاء المصرى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *