الرئيسية / اخبار العالم / تصريحات ترامب حول مزاعم امتلاك روسيا معلومات محرجة عنه وماذا قال عن اوباما
ترامب
الرئيس الامريكى المنتخب دونالد ترامب

تصريحات ترامب حول مزاعم امتلاك روسيا معلومات محرجة عنه وماذا قال عن اوباما

قبل فترة وجيزة من الآن , قامت بعض الوسائل الاعلامية الاميريكية بنشر اخبارا تفيد بأن الفريق الانتخابى للرئيس الجمهورى دونالد ترامب قد قام بالتعامل سرا مع دولة روسيا , وانها تمتلك بعض اشرطة الفيديو المحرجة له بشأن تفاصيل دقيقة من حياته الخاصة , وهذا الامر الذى جعل يرد على مثل هذه الاخبار التى اعتبرها تلميحات سخيفة لا يمكن القبول بها  ,واصفا اياها بأنها كذب وليس لها اساس من الصحة , واليكم التفاصيل .

رد ترامب على روسيا :

ردا على المعلومات التى تناقلتها بعض وسائل الاعلام الاميريكية بشأن تعامله سرا مع دولة روسيا , وامتلاكها اشرطة فيديو تدينه تحتوى على بعض اللقطات المحرجة له فيما يتعلق بحياته الخاصة , قام الرئيس ترامب بالتاكيد على ان مثل هذه المعلومات مغلوطة وكذب وليس لها اية اساس من الصحة , حيث اكد انها جميعها ملفقة واصفا الاشخاص الذين قاموا بنشرها بأنهم اناسا يعانون من امراض نفسية .

هذا وقد اعتبرت وكالات الاستخبارات ان هذه المزاعم تأتى على درجة كبيرة من الاهمية , حيث تطرقت بالحديث بشأنها مع كلا من الرئيسين اوباما وترامب  ,وتحديدا فى الاسبوع الماضى , وخلال المؤتمر الاول الذى عقده الرئيس المنتخب اكد من خلاله على ان دولة روسيا تتحمل مسئولية الهجمات الالكترونية , وعلى الرغم من انه كان من المنتظر ان يفصح عن تفاصيل ومشاريعه الجديدة عقب توليه الرئاسة والخطط التى يسعى الى اتخاذها , الا انه تطرق بالحديث الى هذا الامر , حيث يعتبره امرا غاية فى الاهمية , والى جانب الهجوم الذى شنه على هذه الدولة والمسئولين عن نشر تلك الاخبار , الا ان هذا الامر لم يمنعه من ان يتوجه بالشكر الى الوسائل الاعلامية التى قررت عدم نشر هذه المزاعم التى تم تداولها منذ فترة زمنية وجيزة .

على الجانب الآخر , وجه الرئيس المنتخب ترامب الى الرئيس الامريكى السابق اوباما بعض الكلمات التى اختصه بالحديث بها , والتى حملت بعض كلمات التلميح والاتهام المباشر والصريح , حيث اكد على ان ادارته هى المسئولة عن خلق تنظيم داعش الارهابى , مطالبا روسيا بالتعاون معه للقضاء على هذا التنظيم وابادته بشكل كامل , بعدما قام بإرتكاب الكثير من الجرائم .

وخلال المؤتمر الذى قام بعقده امس الاربعاء الموافق 11/1/2017 , والذى يعد المؤتمر الاول له عقب انتخابه كرئيس للولايات المتحدة الاميريكية , قام بالنفى عما اذا كانت روسيا مارست بعض اشكال الضغط عليه , حيث نفى هذا الامر جملة وتفصيلا منتقدا فى الوقت ذاته تلك المزاعم , مشيرا فى الوقت ذاته انه اذا كانت الاستخبارات الاميريكية هى المسئولة عن هذا الامر , فإنها ستتحمل عواقب وخيمة جراء هذه الافعال التى قامت بها , واعلن ايضا خلال هذا المؤتمر ان الدولة تتعرض للقرصنة الالكترونية من الكثير من الدول والتى يأتى على رأسهم دولتى روسيا والصين , لافتا الى ان الاجهزة الامنية ستقوم بتقديم تقريرا جديدا له بشأن هذا الامر خلال تسعون يوما تقريبا.

كما اشار الى ان الكثير من الدول تبدى احتراما واضحا للولايات المتحدة الاميريكية , لافتا الى ان هذا الاحترام سيتزايد بعد توليه الرئاسة بشكلا رسميا , واكد على ان العام الحالى 2017 سيكون سيئا بسبب توابع ادارة الرئيس اوباما التى يراها انها مسئولة عن الكثير من المشكلات والازمات .

كما قام بالتطرق ايضا خلال المؤتمر الى المسألة الخاصة ببناء جدار مع دولة المكسيك , والذى بمقتضاه يتم منع تدفق المهاجرين , حيث اكد على انه سيبدأ فى اتخاذ خطوات سريعة لاتمام عملية البناء ولن يقوم بالانتظار حتى تنتهى مسالة المفوضات التى تتم , لافتا الى ان التكاليف الخاصة ببنائه ستتحملها المكسيك .

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *