الرئيسية / اخبار مصر / في اليوم الاول لفتح باب الترشح 38 مرشح لعضوية مجلس نقابة الصحفيين و 2 نقيب
اخبار مصر
نقابة الصحفيين المصرية

في اليوم الاول لفتح باب الترشح 38 مرشح لعضوية مجلس نقابة الصحفيين و 2 نقيب

اغلق مساء اليوم السبت اليوم الاول في فتح باب الترشح لعضوية مجلس نقابة الصحفيين عن تلقي اللجنة المشرفة علي انتخابات التجديد النصفي بالنقابة المكونة برئاسة خالد ميري وكيل النقابة طلبات الراغبين في الترشح لكلا من عضوية المجلس و مقعد النقيب حيث بلغ عددهم 48 مرشح لمجلس النقابة و 2 علي مقعد النقيب.

و قد اوضح خالد ميري وكيل النقابة بانه قد ترشح 48 شخص علي 6 مقاعد بمجلس النقابة و هم

عمرو بدر وكارم محمود ومحسن هاشم وإسماعيل العوامى وعمرو الكاشف وعيسى جاد الكريم ووجدى رزق وعبد الحواد أبو كب ومحمد منير توفيق وإكرام منصور ومصطفى الغمرى وبهاء مباشر ومحمد عبد الدايم وصفوت عمران وياسر شورى وناجى وليم وأيمن عيسى وعبد الناصر محمد وسيد بدوى ومصطفى عبيدو ومحمد سعد عبد الحفيظ وضياء خاطر وفاطمة الحاج واسامة أبو الفتيان وبسنت ماجد وحسين الزناتى وأيمن عبد المجيد وباسسم جويلى وعبد الرؤوف خليفة ومحمد العزاوى، وياسر كامل ومحمد خراجه ومحاسن سنوسى ومحمد ربيع وسامية أبو النصر وحسن بديع وأبو المعاطى السندوبى وحنان فكرى.

بينما ترشح شخصيين للمنافسة علي مقعد نقيب الصحفيين و هم

عبد المحسن سلامة وسيد الإسكندرانى.

و قد صرح كارم محمود المرشح لعضوية مجلس النقابة بعد تقديم اوراق ترشحه بانه يضع علي رأس اولوياته بعد الترشح تعديل قانون النقابة حيث عقد في شهر مايو الماضي ورش عمل بشأن القانون الحالي مشيرا الي مرور 47 عام علي صدور القانون المعمول به، و اضاف كارم محمود بان مهنة الصحافة يحدث بها العديد من المتغيرات مما اصبح من الضروري تعديل قانون الصحافة الصادر في 1970 لكي يتلائم مع متغيرات العالم مشيرا الي التعديلات التي من الضروري ادخالها علي قانون النقابة من ضمنها تعريف الصحفي و ضمانات ممارسة العمل الصحفي و بعض المواد الخاصة بموارد النقابة.

” الحمل الأثقل على النقابة بالفترة المقبلة تتمثل فى تعديل قانون النقابة “

في حين قد وضح عمر بدر سبب ترشحه لمجلس نقابة الصحفيين حيث ان الصحافة المصرية تعيش في ازمة حقيقية مشيرا الي تقديمه برنامج يطلق عليه اسم ” 7 قضايا ” و التي اذا استطاع تنفيذه يمكن ان يساهم في تقدم مهنة الصحافة و من ابرز هذه القضايا قضية الاجر و اضاف بدر بان الانتخابات في مجلس النقابة كدعوة لوحدة الصحفيين و من الضروري الابتعاد عن الصراعات حتي يحافظ الصحفيين علي المهنة و تطويرها و ان زملائه الصحفيين يدركون بان نقابة الصحفيين تمر بفترة صعبة.

” ترشحت لأنى أرى أن الصحافة المصرية تعيش أزمة حقيقية، ولدى برنامج أطلق عليه الـ7 قضايا والتى إذا تمكنا من إنجازهم نستطيع أن نقول أن المهنة تتقدم، وعلى رأسهم قضية الأجر “.

” الانتخابات دعوة للوحدة وعلينا أن نبتعد عن الصراعات للحفاظ على المهنة وتطويرها، وأنا أراهن على وعى زملائنا الصحفيين وإدراكهم أن النقابة والمهنة فى لحظة صعبة “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *