الرئيسية / اخبار العالم / تفاصيل تقدم القوات العراقية بالموصل والبابا فرنسيس يصلي من اجل اليزيديين
الولايات المتحدة الامريكية
البابا فرنسيس

تفاصيل تقدم القوات العراقية بالموصل والبابا فرنسيس يصلي من اجل اليزيديين

قام البابا فرنسيس اليوم بتوجيهه الانظار الي المحنه التي يمر بها الاشخاص التي يعانون من اثار الحروب،وايضا وجود العديد من الاشخاص التي تم تهجيرهم الي العديد من الاماكن المختلفه لهخم والعمل علي تقديم افضل الطرق التي تساعد علي وجود كافه العلاقات المشتركة في الكثير من الانحاء الاخري،وايضا يتم البحث في وجود كافه المشكلات التي يتم من خلالها المساعدة في ضبط كافه الاجراءات التي يتم اتخاذها حيال العديد من المشكلات الاخري ووجود كافه الحلول التي تتمثل بها دائما.

بابا الفاتيكان يصلي من اجل اليزيديين في الموصل:

كما انه يتم البحث عن وجود كافه الاشياء التي يتم تقديمها في العديد من الاماكن العراقية،وايضا يقوم بابا الفاتيكان بالصلاة من اجل الكثير من الاشخاص التي يعانون من وجود العديد من الصراعات والحروب في الشرق الاوسط والتي توجد في العراق بجميع الاشكال التي تتواجد وتختلف عن غيرها من الصراعات الاخري،ووجود الداعم الناتج من الولايات المتحدة الامريكية ووجود الصوب التي يوجد نحو العديد من المواقع التي يوجد فيها التنظيم الارهابي داعش،وايضا انتشار تلك القوات التي تواجد في العراق.

ووجود تلك الاشياء التي تتواجد حاليا في الموصل والتي تقوم بدعم العديد من العناصر الارهابية،وايضا تقوم بالقضاء علي بعض الاشخاص في مختلف الانحاء والاماكن المختلفه عن غيرها ويتم البحث عن افضل الطرق المختلفه التي يتم الدعم من خلالها،وايضا يتم توجيهه كافه الضربات التي تتوجد ويتم الببحث عن افضل الطرق التي تساعد في السلام وتقديم افضل الاشياء المختلفه التي تتواجد وتنتشر عن غيرها،والعمل علي وجود كافه الاشياء التي توجد في الموصل وكافه الاشياء الاخري والاجراءات المختلفه لها دائما.

كما انه يوجد العديد من الصراعات في الشرق الاوسط وتحدث البابا بعد عظتة الاسبوعية في الفاتيكان،انه يوجد الكثير من الابرياء التي يتعرضون للكثير من الصعويات الشديدة سواء ان كانوا اقباط او مسلمين او اقليات من اليزيديين والذي يعانون من الكثير من العنف والتميز بصورة مأساوية ووجود العديد من الاشكال التي تتمثل في وجود العنف بشتي الطرق المختلفه،وايضا تقديم العديد من الاهداف التي تتواجد وتنتشر بكافه الاشياء والانحاء التي تتواجد وتختلف عن غيرها،وايضا يتم البحث عن افضل الطرق.

ومن الجدير بالذكر ايضا انه يوجد العديد من الدعاوي التي توجد للعديد من الجماعات المختلفه،وايضا وجود العديد من طرق الدعاوي والحوار الصادق لبناء المستقبل ووجود كافه الاشياء والاستثمارات المختلفه التي تنتشر بين العديد من الاهداف التي توجد وتختلف عن غيرها،وايضا يتم البحث عن وجود العديد من الاشخاص التي يتعرضون لتلك الهجمات المختلفه والتي يتم الاشارة الي الكثير من الاشياء المختلفه والدهم وراء تقديم وتحقيق تلك الاهداف التي تدعو الي السلام،وتقديم الدعوة بجميع الانحاء الاخري.

ولابد من السير علي تقديم طريقه للحوار والصداقه والتي تساعد علي بناء المستقبل،وذلك لما يعمه من وجود السلام والاحترام والصداقة وذلك بعيدا عن وجود الكثير من المشاكل والصراعات التي تتواجد في مختلف البلاد ووجود العديد من العناصر الارهابية لداعش،وايضا العمل علي الوقوف والنهوض بتلك الاشياء التي يتم السعي الي تحقيقها وتوفير وتدعيم الكثير من الاشياء،وايضا المساعدة علي بناء الكثير من الحضارات المختلفه والتطلع الي مستقبل افضل في العديد من المناطق والانحاء الاوروبية.

كما انه يأتي الوقت التي تقترب فيه معركه السيطرة علي الموصل والتي توجد من نهايه بعد سبعه اشهر من القتل الشاق،وايضا قد عاني العديد من اليزيديزن في الموصل بسبب كثرة المعارك التي تحدث حاليا،ووجود العديد من الاضطهادات والاحتجازات علي يد التنظيم الارهابي داعش والذي يعتبرهم بابا الفاتيكان من ضمن عبدة الشيطان التي يقومون بالقتل دائما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *