الرئيسية / اخبار الاقتصاد / وزير الصناعة والتجارة: القاهرة تستضيف ثالث اجتماع للجنة المصرية الصينية المشتركة
وزير الصناعة طارق قابيل
وزير الصناعة طارق قابيل

وزير الصناعة والتجارة: القاهرة تستضيف ثالث اجتماع للجنة المصرية الصينية المشتركة

قد أعلن وزير الصناعة والتجارة، طارق قابيل، أن خلال الفترة القادمة سيكون الاجتماع الثالث للجنة المصرية الصينية، حيث يهدف هذا الاجتماع الذي يعقد خلال الشهور المقبلة إلي رفع مستوي القدرات الإنتاجية،من أجل مراجعة المشروعات ذات الأولوية، التي قد تجاوز عددها إلي 18 مشروعاً، وتلك المشروعات في مجال الصناعة والتجارة والطاقة، وقد ذكر تلك الأخبار في الجلسة الموسعة التي قام فيها وزير الصناعة مع رئيس لجنة الإصلاح والتنمية، وزير الصين،حيث تناولت الاستثمارات المشتركة بين مصر والصين، كما كان الحديث فيما تم الاتفاق عليه مسبقاً في المؤتمر الأول، الذي كان في مدينة بكبن عاصمة الصين.

كما أشار المهندس طارق قابيل، وزير الصناعة والتجارة، إلي أن مصر علي طريق الإصلاح الاقتصادي حيث إنها حققت خلال الفترات الماضية الكثير من الإنجازات، مما ساعد بشكل كبير في المساهمة في تحسين الوضع وتوفير بيئة جيدة للعمل في مصر،كما أكد أن هذا هو التوقيت المناسب للمساهمة في تحسين الاستثمارات الصينية فى مصر، تحديداً فى وقت المبادرة بين الحزام والطريق،حيث يتم ضخ 15مليار دولار من خلالها، كما أوضح المهندس طارق قابيل عن ضرورة وأهمية البدء في تنفيذ المشروعات ذات الأهمية، التي قد تم تحديدها، حيث تم البدء في هذه المشاريع، خاصة في مجال الكهرباء، بينما يوجد أيضا بعض المشروعات لن يتم بدء التنفيذ بها إلي الآن، كما لفت الأنظار إلي هذه المشروعات للبدء بها لما يترتب عليه من زيادة في الاستثمارات الصينية في مصر خلال الفترات المقبلة، مما يساهم ذلك في التوازن التجاري بين مصر والصين.

الاجتماع الثالث للجنة المصرية الصينية المشتركة

 قد أوضح طارق قابيل،وزير التجارة والصناعة، أثناء الاجتماع الثالث للجنة المصرية الصينية المشتركة،أنه تم مناقشة بشأن وضح  آلية سريعة لمتابعة المشروعات والبدء في تنفيذها بالتعاون مع وزارة التجارة ولجنة الإصلاح الاقتصادي والتنمية الصينية،حيث تهدف إلي إزاله العقابات التي تعرقل البدء في تنفيذ تلك المشروعات إلي الآن،التي سوف تساهم بشكل كبير جداً فى تقوية العلاقات الاقتصادية بين مصر والصين، خاصة فى ظل دعم الرئيس عبد الفتاح ورئيس الصين،كما أكد نائب رئيس لجنة التنمية والإصلاح الاقتصادي الصيني، أن مصر تعتبر من أهم الدول الصديقة للصين فى الشرق الأوسط وقارة أفريقيا،لافتاً إلى أن موقع مصر يعد فريد من نوعه مما يجعلها أحد أهم الدول الأساسية فى مبادرة بلدين الحزام والطريق، الذي يساهم بشكل كبير فى  تعزيز وتنمية التعاون الاقتصادي بين البلدين في الفترات القادمة.

كما أشار إلي أن مصر تعتبر من أهم الدول التي يفضل أن يتوجه لها السائح الصيني، متوقعاً أنها سوف تشهد حالة من التدفق والزيادة في السياحة الصينية في مصر الفترات القادمة، كما أجري طارق قابيل، وزيرا لصناعة والتجارة مع نائب رئيس الإصلاح والتنمية الصيني قبل مغادرة بكين عاصمة الصين سلسلة من اللقاءات مع عدد من كبرى الشركات فى مجال تصنيع السيارات والأحذية والمنتجات الرياضية، وكانت تلك اللقاءات بمقر المكتب التجارى المصرى في عاصمة الصين، حيث تحدث مع نائب رئيس شركة  موتورز العاملة فى إنتاج السيارات، وتم عرض المشروعات التى تريد الشركة تنفيذها خلال المرحلة المقبلة في السوق المصري، كما أوضح المهندس طارق قابيل أن الشركة أعلنت عن رغبتها في البدء في بعض المساهمة فى زيادة الاستثمار فى مصر من خلال تنفيذ مشروعات تتجاوز مليار دولار في مجال تصنيع السيارات، وأوضح أن مصر ترحب بجميع الاستثمارات فى مجال تصنيع السيارات، مما يساهم ذلك علي زيادة التنمية والإصلاح الاقتصادي في مصر خلال الفترات المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *