الرئيسية / اخبار مصر / وزارة الداخلية المصرية تستعد لتأمين احتفالات عيد الميلاد الجديد
وزارة الداخلية المصرية تستعد لتأمين احتفالات عيد الميلاد الجديد
تأمين الكنائس

وزارة الداخلية المصرية تستعد لتأمين احتفالات عيد الميلاد الجديد

تقوم وزارة الداخلية المصرية بتكثيف جهودها الشديدة ووضع خطة أمنية من أجل تأمين جميع الكنائس المصرية، وهذا خلال احتفالات جميع الأقباط بعيد الميلاد المجيد وهذا تحسباً لوجود أي نوع من أنواع العنف، وقامت وزارة الداخلية برصد حوالي ربع مليون فرد من قوات الأمن المصري ما بين ضباط وأمناء وجنود الحراسة لجميع الكنائس والاحتفالات الخاصة بجميع الاقباط.

وتشهد مصر والعالم بأكمله احتفالات عيد الميلاد المجيد بعد أيام قليلة من الآن، وتشهد وزارة الداخلية حالياً حالة من التأهب وتكثيف الحراسة هذا العام خاصة بعد ما شهدته البلاد في الفترة الأخيرة من استهداف الكنائس والمساجد خلال هذا العام، وأعلنت وزارة الداخلية أنه تم رفع حالة التأهب القصوي في صفوفهم وهذا تحسباً لأي هجمة إرهابية تحدث على الكنائس.

 

 

جديراً بالذكر أيضاً أن وزارة الداخلية استطاعت تحديد حوالي 130 ألف من قوات الأمن وهم يقومون بتأمين كافة الاحتفالات، وسوف يبدأ هذا بالفعل من الأسبوع القادم وقدمت العديد من المصادر الأخبار التي أكدت على أنه يوجد حوالي 2626 كنيسة على مستوي الجمهورية، وسوف يخصوعن جميعهم للتأمين وهذا يكون نظراً لما تتعرض له الكنائس في الوقت الحالي.

يذكر أيضاً أنه توجد العديد من الإجراءات الأمنية المسددة من خلال وزارة الداخلية المصرية، ويتم تكثيف جميع الاستعدادات الأمنية اللازمة ورفع حالة التأهب القصوي وذلك يأتي بسبب وجود الاستهدافات الذي طالت جميع الأقباط والكنائس في عام 2017، ووجدت الكثير من الهجمات المختلفة على الكنائس والمساجد وأخرهم كانت هجمة مسجد الروضة في العريش.

كما أن الاحتفالات الخاصة بالأقباط تبدأ خلال الأسبوع القادم وهي تعتبر من أهم الأعياد لديهم وينتشرون داخل جميع الكنائس في جميع المحافظات المصرية، لذلك فتقوم الشرطة المصرية بتأمين هذه الكنائس في جميع المحافظات للحفاظ على أرواح الأقباط في كل مكان ومرور الاحتفالات الخاصة بهم بشكل طبيعي دون حدوث فيه أي من الهجمات الارهابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *