الرئيسية / منوعات / سامح شكري يصرح أن حق الفلسطينيين في القدس لا يسقط بالتقادم
وزير الخارجية
سامح شكري

سامح شكري يصرح أن حق الفلسطينيين في القدس لا يسقط بالتقادم

قام وزير الخارجية المصري السفير سامح شكري بالمشاركة في القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي والتي تم انعقادها أمس في تركيا، وتم التأكيد خلال الكلمة الخاصة عن مسؤولية المجتمع الدولي في حماية الشعب الفلسطيني، وأيضاً وتمكينه من استعادة حقوقه المسروقة والعمل على إنهاء الاحتلال والمحافظة على وضع القدس الشرقي القانوني، وتم وصفها بالأرض المحتلة لأنه لا شرعية لأي إجراءات يتم اتخاذها من قبل الاحتلال، وهذا يأتي من أجل فرض السلطة الخاصة بالأمر الواقع والذي يوجد حالياً في الأراضي الفلسطينية وتم التأكيد على أنه لابد من استرجاعها.

ومن الجدير بالذكر أيضاً أن وزير الخارجية المصري أشار إلى أن حق الشعب الفلسطيني في أرضه ودولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وأضاف إلى أنه حق ثابت وأصيل ولا يتم سقوطه بالتقادم وأيضاً لا يؤثر عليها قرار فردي أو ممارسة باطلة وهي تستهد خلق وضع جديد واقع، وتابع شكري حديثة قائلاً أن ممارسات الأحتلال كانت سوف تظل باطلة ولا شرعية لها في القانون الدولي، وأيضاً هي غير قادرة على أن يتم إنشاء العديد من الحقوق الخاصة بقوة الاحتلال، أو أن يتم إسقاط الحقوق التاريخية الثابتة وهي غير قابلة للتصرف للشعب الفلسطيني وهو غير مقبول أن يتم تزيفه.

وأيضاً أكد شكري على أن القمة الأستثنائية والذي تم عقدها في الوقت الحالي، هي تعتبر الثانية وهذا يكون خلال أقل من ستة أشهر وهي تأتي حتى يتم تسجيل المآسي الفلسطينية، وأيضاً هذه المأساة الجديدة زادت بسقوط حوالي 60 شهيداً أو أكثر ومئات من الجرحي، وهذا يأتي بفعل سياسة الاحتلال الاسرائيلي وهي المتمثلة في سلب حقوق الشعب الفلسطيني الأعزل، وهو الذي يرفض تماماً الاستسلام لسياسة الفرص الخاصة بالأمر الواقع، وهذا ما يدفع عن طيب خاطر باهظ ويكون من أجل التمسك بحقهم في الحرية والاستقلال والحياة الكريمة والعزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *