الرئيسية / اخبار مصر / وزيرة الصحة تصرح أن الدولة تتحمل فارق سعر جلسة الغسيل الكلوي بالعلاج على نفقة الدولة
وزيرة الصحة
جلسة غسيل كلوي

وزيرة الصحة تصرح أن الدولة تتحمل فارق سعر جلسة الغسيل الكلوي بالعلاج على نفقة الدولة

بعد الكارثة الأخيرة التي حدثت في مستشفى ديرب نجم المركزي بمحافظة الشرقية خاصة داخل وحدة الغسيل الكلوى والذي راح ضحيتها 5 أشخاص ووجود عشرات المصابيين، وجدت الحكومة العديد من الحلول الخاصة التي تعمل في إطار دعم الحكومة المصرية للمواطن المصري البسيط وهي التي تريد رفع الأعباء عن كاهلة وبشكل خاص في الخدمات الصحية وهي التي تعمل على تحسين ما يتم تقديمه إليه من خلال الخدمات الطبية التي تقدم لجميع المواطنين المصريين بأستمرار وبأسعار مخفضة ومميزة لهم.

ومن الجدير بالذكر أيضاً أن الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان أكدت أن الدولة سوف تقوم بتحمل فارق سعر جلسة الغسيل الكلوي، وهي التي سبق وارتفعت تكلفتها من 200 إلى 325 جنيهاً للجلسة الواحدة وهذا حرصاً من الدولة المصرية على عدم تحمل المريض أي مبالغ مالية وهذا مقابل تلقي الخدمة الطبية لهم، وأيضاً هذا ما يعني أن المريض لن يتحمل أي عبء مالي إضافي وهذا علماً بأن المريض هو يقوم بعمل حوالي 156 جلسة غسيل كلوي في العام.

يذكر أيضاً أن الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان أكدت أن الميزانية المخصصة للعلاج على نفقة الدولة هي قد تمت زيادتها بشكل كبير، وهذا بالمقارنة بالعام الماضي وتمت الإشارة إلى أن مرضى الغسيل الكلوى هم يستهلكون 25% من هذه الميزانية وهي من الأشياء التي تحصل على أموال كثيرة.

وذلك ما يتم تقديمه إلى الكثير من المرضى في العديد من المحافظات المصرية والتكلفة التي تتحمل التكلفة الخاصة بجميع الاشخاص في الكثير من الأماكن المتواجدة في جميع المستشفيات بأستمرار، وأيضاً هذا لأنها من الأشياء المميزة التي يتم تقديمها لجميع مرضي الكلي على مستوى جميع المحافظات المصرية بشكل دائم ومستمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *