الرئيسية / اخبار مصر / الحكومة المصرية تعلق على إلزام المقبلين على الزواج دورات تدريبية في مودة
دورات برنامج مودة
برنامج مودة

الحكومة المصرية تعلق على إلزام المقبلين على الزواج دورات تدريبية في مودة

قام مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع إلى مجلس الوزراء أمس الإثنين، بالتعليق على ما تم تداوله في العديد من مواقع التواصل الإجتماعي بخصوص إلزام وزارة التضامن الإجتماعي برئاسة الدكتورة غادة والي، المقبلين على الزواج أن يتخطوا الدورات التدريبية الخاصة ببرنامج مودة.

يذكر أيضاً أن المركز أكد خلال تقرير رسمي له أنه تم التواصل مع وزارة التضامن الإجتماعي برئاسة الدكتورة غادة والي، وهي التي قامت بنفي بدورها هذه الأنباء جملة وتفصيلاً وقامت بنفي إلزام جميع المقبلين على الزواج بأن يتم اجتياز جميع الدورات التدريبية وهي التي تكون ضمن برنامج مودة.

وأما عن وزارة التضامن الإجتماعي أكدت أن برنامج مودة هو من البرامج التي تهدف إلى توعية الشباب المقبلين على الزواج، وهذا من خلال محاضرات لطلبة الجامعات وهذا يكون دون إجبارهم على إجراء اختبارات في المرحلة التجريبية للبرنامج، وتم التأكيد على أن كل ما يتم إثارته في هذا الشأن هي مجرد شائعات لا يوجد لها أي أساس من الصحة وهي تريد إثارة غضب المواطنين.

كما أن وزارة التضامن أكدت أن مشروع مودة يريد دائماً تضافر الجهود بهدف الحفاظ على كيان الأسرة المصرية، وهذا من خلال دعم جميع الشباب المقبل على الزواج بجميع الخيرات الهامة التي تساعد في تكوين أسرة وتطوير جميع الآليات الخاصة بالدعم والإرشاد الأسري طوال الوقت وفي كل مكان.

وهذا فضلاً عن فض جميع الخلافات أو النزاعات وهذا ما يساعد في نهاية الأمر إلى خفض معدلات الطلاق، وهذا يتم من خلال توفير معارف هامة رئيسية لجميع المقبلين على الزواج من الشباب والتي من بينها أسس اختيار شريك الحياة وحقوق الزوجين وغيرها من المشاكل التي تواجه الأسر والحياة الإنجابية والمشاكل الإقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *